فتح باب استخراج بطاقات تموينية جديدة.. أصحاب معاش الضمان الاجتماعى والأرامل والمطلقات والموظفين لمن لا يزيد دخلهم عن 1500 جنيه أبرز المستفيدين.. وزارة التموين: 70 مليون مواطن يصرفون مستحقاتهم الشهرية بانتظام

فى الوقت الذى يعانى فيه الكثير من الأسر نتيجة ارتفاع أسعار السلع فى الأسواق خاصة السلع الأساسية، قررت وزارة التموين والتجارة الداخلية إعادة فتح استخراج بطاقات تموينية جديدة للفئات الأولى بالرعاية، لتمكنهم من الحصول على السلع المدعمة، حيث سيتم استخراج بطاقات للمستحقين لمعاش الضمان الاجتماعى والسادات ومبارك وتكافل وكرامة، والأرامل والمطلقات والمرأة المعيلة وأصحاب الأمراض المزمنة وذوى الاحتياجات الخاصة والصغر الذين ليس لهم عائل أو دخل ثابت لوفاة الوالدين.

وأكد قرار 178 لعام 2017، أنه يتم استخراج البطاقات للعمالة الموسمية المؤقتة، والعاملين بالزراعة والباعة الجائلين، وعمال التراحيل والسائقين، والمهنيين والحرفيين من ذوى الأعمال الحرة أصحاب الدخول الضئيلة والمتعطلين ومن فى حكمهم والحاصلين على مؤهلات دراسية، ولايزالون بدون عمل، من خلال بحث اجتماعى، ودخل شهرى بحد أقصى 800 جنيه، كما يتم استخراج بطاقات لأصحاب المعاشات العاملين بالحكومة أو القطاع العام أو الخاص بحد أقصى 1200 جنيه شهريا، وكذلك للعاملين فى القطاع الحكومى والعام والخاص بحد أقصى 1500 جنيه شهريا، وكذلك استخراج بطاقات لأصحاب الأمراض المزمنة، وذوى الاحتياجات الخاصة دون التقيد بالحد الأقصى، وأنه يتم استخراج البطاقات للفئات المذكورة بحد أقصى أربعة أفراد للأسرة، وعدم إضافة أى أفراد أخرى للبطاقة بعد الاستخراج وأن قيمة الدعم على البطاقات 25 جنيها دعم أساسى لكل فرد مقيد على البطاقة التموينية بدون حد أقصى وكذلك 25 جنيها دعم إضافى لكل فرد مقيد على البطاقة بحد أقصى أربعة أفرد.

من جانبه أكد مصدر مسئول بوزارة التموين، أن الفئات التى تضمنها قرار وزير التموين لاستخراج بطاقات تموينية جديدة هى نفس الفئات فى القرارات السابقة وأن القرار لا يتضمن اى فئات جديدة من حيث شروط استخراج البطاقات حيث يتم استخراج البطاقة لموظفى الحكومة أو القطاع العام أو الخاص شريطة عدم تجاوز الدخل الشهرى عن 1500 جنيها وصاحب المعاش فى القطاع الحكومة أو العام أو الخاص عن 1200 جنيها، لحين انتهاء اللجنة الوزارية للعدالة الاجتماعية التى شكلها رئيس الوزراء من وضع معايير لتحديد الفئات المستحقة لدعم السلع التموينية، حيث من المقرر يتم زيادة الحد الاقصى للدخل الشهرى لمن يريد استخراج بطاقة تموينية جديدة بدلا من اقتصار استخراج البطاقات لمن لا يتجاوز دخلة الشهرى عن 1500 جنيها للموظف و1200 جنيها لصاحب المعاش فى ظل غلاء الأسعار خلال هذه الأيام حيث لم يعد شروط استخراج البطاقات مناسبة مع الوضع الاقتصادى الحالى.

من جانبه، أكد محمد سويد المتحدث الرسمى لوزارة التموين والتجارة الداخلية  انه جارى استخراج بطاقات التموين للفئات من الأسر الأولى بالرعاية حيث نص القرار الوزارى على استخراج بطاقات تموينية لأصحاب معاشات الضمان الاجتماعى والأرامل والمطلقات والموظفين وفقا لمعايير القرار الوزارى وإنه لا صحة لما تردد عن إلغاء بطاقات دعم السلع التموينية لمن يزيد دخله عن 1500 جنيه وأن قيمة هذا المبلغ بالنسبة لمن يريد استخراج بطاقات جديدة وفقا للقرارات المتبعة بالوزارة منذ سنوات لافتا إلى أن 70 مليون مواطن مقيدون على بطاقات التموين يصرفون مستحقاتهم الشهرية بانتظام دون النظر إلى معايير الدخل التى لا تزال قيد البحث من قبل اللجنة الوزارية للعدالة الاجتماعية.

وأضاف المتحدث الرسمى انه يحظر على البدالين التموينيين أو المتعاملين مع البطاقات التموينية تجميع البطاقات الذكية والأرقام السرية للبطاقات مع الزام البقالين إعطاء أصحاب البطاقات إيصال بقيمة السلع المنصرفة وقيمة الدعم المستحق وانه يسقط حق صاحب البطاقة التموينية فى صرف مقرراتها الأصلية والإضافية اذا لم يتقدم لاستلامها خلال الشهر المحدد للصرف،ويوقف الصرف بالبطاقة التموينية وتخصم من الرابط المحدد لها اذا استمر عدم استلام المقررات لمدة 6 أشهر.