المذيعه أسماء قنديل

قررت إدارة شركة إعلام المصريين المالكة لشبكة قنوات “ONTV” إيقاف أسماء قنديل، مُقدّمة النشرات الإخبارية بالقناة، لمدة أسبوع، وذلك بسبب خطئها أثناء تقديمها المؤتمر الصحفي لوزراء خارجية الدول الأربع المقاطعة لقطر منذ أسبوعين، والذي عقد بمقر وزارة الخارجية، حيث قالت قبل تقديم المؤتمر: “الدول الداعمة للإرهاب” وكررتها مرتين.
وأضافت المصادر في تصريحات خاصة أن إدارة الشركة قررت فصل أحد مديري تحرير الأخبار في ذلك اليوم.
وأوضحت المصادر أن  قرار الشركة أدى إلى حالة من التذمر والغضب بين العاملين بالقناة خاصة أن التحقيق القانونى الذي أجرته الشركة أدان المذيعة، وأثبت أن مدير التحرير لم يخطئ في توجيهها خلال النشرة الإخبارية، وذلك بشهادة الموجودين في الاستوديو.
وأشارت المصادر إلى أن المذيعة تقدمت في بداية الأزمة باستقالتها إلى إدارة الشركة خوفًا من قرار فصلها الذي كان متوقعا إلا أن تدخل البعض لدى مالك الشركة حال دون ذلك.
من جانبه رفض عمرو رزق، رئيس قنوات “أون تى في” التعليق على ما ذكرته المصادر، وأرجع الأمر إلى أحمد عبدالتواب، مسئول قناة الأخبار، والذي رفض بدوره التعليق.