مكرم محمد أحمد رئيس

قال مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، اليوم الثلاثاء: إن اجتماع وزراء إعلام دول مكافحة الإرهاب بعد غد الخميس، بجدة يهدف لإيضاح موقف شعوبها الرافض لموقف الدوحة الداعم للإرهاب وتدخلها المستمر في شئون البلاد.
وأضاف مكرم، في تصريحات لـ” البوابة نيوز“، اليوم الثلاثاء: أن هناك تفاهما تاما بين القائمين على الإعلام في مصر والإمارات والسعودية والبحرين بشأن الأزمة مع قطر، موضحا أن اجتماع الخميس سيناقش أساليب التعامل الإعلامي مع الأزمة في ظل وجود مؤشرات على أن مدتها الزمنية قد تطول بعض الشيء.
وأشار إلى أن الاجتماع سيناقش أيضا التعامل الإعلامي مع بوادر الحوار مع قطر في حال ظهورها بشرط أن يقوم الحوار على منطلقات سليمة قائمة على تلبية الدوحة لقائمة المطالب المشروعة للدول الأربع، موضحا أنه سيتم مناقشة ملف قناة الجزيرة القطرية والرد على افتراءات البعض بأن غلق القناة في الدول الأربع هو اعتداء على حرية الرأي.
وتابع: “القناة القطرية نصبت نفسها راعيا للربيع العربي رغم أنها استهدفت في الأساس إلحاق الضرر بالدول العربية من منطلق تحقيق مصالح ذاتية تؤكد خروج الدوحة عن عباءتها العربية والخليجية، كما أصبحت القناة بوقا للجماعاتالإرهابية ومصدرا لبث الفتن والانقسامات”.
وأكد مكرم أن المصريين كانوا من أوائل شعوب المنطقة التى أسقطت مصداقية الجزيرة بعد أن انكشفت لهم نواياها من خلال تغطيتها المغرضة غير المحايدة وغير المهنية للأحداث التى وقعت فى مصر منذ ثورة يناير ٢٠١١ وحتى الآن ومحاولاتها الدائمة لإسقاط الدولة المصرية وبث الفرقة واليأس فى نفوس المصريين.