اللص المليونير

أدلى المتهم الرئيسى فى سرقة مئات الشقق السكنية بمدينة نصر ومصر الجديدة، بثروة تخطت الـ 80 مليون جنيه، مساء اليوم الأربعاء، باعترافات تفصيلية لرجال المباحث عن جرائمه التى قادته إلى قبضة رجال الأمن.
وقال المتهم، إنه بدأ نشاطه منذ عدة سنوات، وسرق مئات الوحدات السكنية، جمع خلالها مئات الملايين من الجنيهات، مضيفًا أن سبب عدم الإيقاع به طوال الفترة الماضية هو الحيطة وعدم وجود علاقات نسائية.
وتابع: “أن البعد عن السيدات هو السبب فى عدم الإيقاع به”، مشيرا إلى أنه تزوج لمرة واحدة فقط.
تفاصيل تلك القضية بدأت مع تلقى المقدم وائل غانم رئيس مباحث قسم شرطة مدينة نصر أول، معلومات مفادها أن “مجدى ك ذ” 50 سنة، عاطل، والسابق اتهامه فى 25 قضية “سرقة مساكن، سرقة متاجر، إخفاء مسروقات”، و”أشرف س ت” 44 سنة، عاطل، يكونان فيما بينهما تشكيلًا عصابيًا تخصص نشاطه الإجرامى فى ارتكاب وقائع سرقات المساكن بأسلوب “كسر كالون الباب”.
ومن خلال الأكمنة التى أعدها الرائد مازن خاطر، والرائد وائل عقارب معاونا مباحث القسم، بالأماكن التى يترددان عليها، أسفرت أحدها عن ضبطهما بمدينة نصر، وبحوزتهما السيارة رقم د ف ط 3848 ماركة بيجو “ملك الأول”، والسيارة رقم م ق أ 815 ماركة BMW ” ملك الثانى، وطبنجة صوت معدلة عيار 9 مللى، و5 طلقات من ذات العيار، ومبلغ 10 آلاف جنيه، وحقيبة بداخلها الأدوات المستخدمة فى ارتكاب وقائع السرقات (قلب كوالين جديدة، منشار، جاكوش، أجنة حديدية، مجموعة من المفكات والمفاتيح)، وتم تحرير محضر بالواقعة، وإحالتهما إلى النيابة التى تولت التحقيقات.
وأكد اللواء أشرف الجندى نائب مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، أن المتهم استخدم أسلوبا جديدا فى جرائم السرقة، حيث يعمل على فك كالون الشقة وتركيب آخر بدلا منه، لعدم كشف جريمته، مشيرا إلى أن المتهم خرج من السجن حديثا عام 2015، وبدأ منذ ذلك الحين يطور من أسلوبه الإجرامى، واستقطب عنصرًا إجراميًّا آخر ممن كان برفقته فى السجن، لمساعدته فى نشاطه، وتنفيذ عمليات السرقة.