"الناجح ساقط" في نتيجة "طب الزقازيق".. والعميد: خطأ تقني وأصلحناه

أبدى طلاب كلية الطب جامعة الزقازيق استياءهم من نظام الموقع الإلكتروني الجديد المخصص لنشر نتائج الامتحانات، بعد حدوث خطأ في النتيجة التي أعلنت من قبل.

وتسبب الموقع الإلكتروني الجديد في إظهار درجات خاطئة لبعض الطلاب بالفرقة الثانية، تمثلت في إظهار بعضهم راسبا في مواد من العام الماضي، رغم نجاحهم واجتيازهم العام الدراسي بنجاح، حسب قول “محمود.م” أحد طلاب الفرقة الثانية بـ”طب الزقازيق”.

وأضاف الطالب،  “لمَّا ظهرت النتيجة فتحت الموقع لأول مرة ظهر لي مجموع معين ودرجات معينة، وبعد كده كل مرة أفتح الموقع تظهر درجات مختلفة وعملنا شكوى والكلية قالت هتعدل النتيجة”.

كان نظام الموقع القديم المخصص لإظهار نتيجة “طب الزقايق” يعتمد على إدخال الطالب للكود الخاص به والرقم القومي، ويعطي بيانا تفصيليا بدرجات المادة مقسمًا إلى درجة النظري والعملي، “السيستم القديم كان بيظهر بيان تفصيلي بالدرجات، وبالتالي لو كنت عاوز أعمل تظلم بكل امتحان لوحده كنت بعمل دلوقتي الطالب مبقاش عارف هو جاب كام في النظري والشفوي، والجامعة قالت لنا اللي عاوز يعرف تفصيل الدرجات ندفع 120 جنيه”، حسب قول الطالب بالفرقة الثانية.

فوجئ الطالب وعدد آخر من زملائه بدرجات مختلفة لنتيجة العام الماضي، علمًا بأن الكلية تعمل بالنظام التراكمي الذي يعطي في السنة الأخيرة مجموع السنوات كلها وعلى أساسه يتم توزيع الخريجين على المستشفيات عقب التخرج.

ويقول:”كنت في سنة أولى جايب مجموع معين لما جيت أشوفها تاني السنة دي مع السيستم الجديد لقيت نفسي ناقص 2 %، في زمايل لينا كانوا ناجحين السنة اللي فاتت والموقع الجديد قايل انهم شايلين رغم انه طلع ناجح”.

وردًا على تلك الشكاوى قال الدكتور عاطف البحراوي، عميد كلية الطب جامعة الزقازيق، إن سبب هذه المشكلة يرجع إلى خطأ فني في مركز التقنية الخاص بالجامعة ولكن تم تداركه وأُعلنت النتيجة بدرجات تفصيلية لكل مادة لطلاب الفرقة الثانية.

وأضاف البحراوي : “الموقع أظهر نتيجة سنة أولى مع سنة تانية والمشكلة حصلت بسبب خطأ تقني لأن امتحان المادة في كلية الطب مقسم لـ3 ورقات وعند تجميع درجات كل مادة لم يتم مراعاة ذلك، وتم فصل الورق الخاص بالمادة الواحدة وبالتالي ظهرت الدرجات ناقصة لبعض الطلاب”.

وأكد عميد “طب الزقازيق” أنه تم تعديل النتيجة وإعلان الدرجات الصحيحة على موقع الكلية ومن المقرر تلقي التظلمات بدءًا من اليوم.