الرئيس التركي، رجب

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، أن عملية “درع الفرات” التي أطلقتها تركيا في المناطق الحدودية شمال سوريا لا تستهدف أي دولة أو شخص، بل تسعى لضرب الجماعات الإرهابية.
أن إردوغان خلال تصريحاته، لم يتعرض بسوء للنظام السوري، وهو ما يعتبر تراجعا عن التصريحات التي أشار فيها إلى أن دخول القوات التركية إلى شمال سوريا يهدف إلى “إنهاء حكم بشار الأسد الوحشي”.